عشاق الشهادة

موقع يهتم بأخبار أنصار الله في اليمن
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

كلمات من نور

نحن نعرف جميعاً إجمالاً أن كل المسلمين مستهدفون، و أن الإسلام والمسلمين هم من تدور على رؤوسهم رحى هذه المؤامرات الرهيبة التي تأتي بقيادة أمريكا وإسرائيل ، ولكن كأننا لا ندري من هم المسلمون.

المسلمون هم أولئك مثلي ومثلك من سكان هذه القرية وتلك القرية، وهذه المنطقة وتلك المنطقة ،أو أننا نتصور المسلمين مجتمعاً وهمياً ، مجتمعاً لا ندري في أي عالم هو؟. المسلمون هم نحن أبناء هذه القرى المتناثرة في سفوح الجبال ، أبناء المدن المنتشرة في مختلف بقاع العالم الإسلامي ، نحن المسلمين، نحن المستهدفون .. ومع هذا نبدو وكأننا غير مستعدين أن نفهم، غير مستعدين أن نصحوا ، بل يبدو غريباً علينا الحديث عن هذه الأحداث ، وكأنها أحداث لا تعنينا ، أو كأنها أحداث جديدة لم تطرق أخبارها مسامعنا، أو كأنها أحداث وليدة يومها.

السيد/ حسين بدر الدين الحوثي.
دخول
اسم العضو:
كلمة السر:
ادخلني بشكل آلي عند زيارتي مرة اخرى: 
:: لقد نسيت كلمة السر
المواضيع الأخيرة
المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 1 عُضو حالياً في هذا المنتدى :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 1 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 37 بتاريخ الثلاثاء أغسطس 01, 2017 11:08 pm
البرنامج اليومي
1_الأستغفار وقت السحر
2_الصلاة في أوقاتها
3_قراءة القران الكريم
4_الدعاء لله تعالى
5_التسبيح
6_قراءة ملزمة الأسبوع
ملزمة الأسبـــوع
ارحل

شعارات مفيدة
أمريكا عدوة الشعوب ومثيرة الحروب


شاطر | 
 

 دول "الربيع العربي" في حالة غليان جديدة

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
سمير الجبل

avatar

عدد المساهمات : 6
تاريخ التسجيل : 15/04/2012

مُساهمةموضوع: دول "الربيع العربي" في حالة غليان جديدة    الإثنين أبريل 30, 2012 1:34 pm







[b]كان من المفترض أن أعمال الشغب التي اجتاحت الطغاة والأنظمة
الاستبدادية في العام الماضي قد بشرت بموسم جديد من الديمقراطية في العالم
العربي. لكن من تونس إلى اليمن، لم تسر الأمور وفقاً للمتوقع.

[/b]

[b]بيروت:
أضرم بائع الفاكهة التونسي محمد البوعزيزي النار
في نفسه احتجاجاً على مصادرة الشرطة بضاعته في ديسمبر 2010، فكان ملهم
الثورات في العالم العربي. على مدى الأشهر الـ 14 التي تلت هذه الحادثة،
سقط الطغاة في تونس، ليبيا، مصر واليمن.


في هذا السياق، أشارت صحيفة الـ "واشنطن تايمز" إلى أنه على الرغم من نجاح
المعارضين في إسقاط الأنظمة الديمقراطية، إلا أن الناس يستمرون في النزول
الى الشوارع في تونس للاحتجاج على تدهور الحالة الاقتصادية، وتكافح
الحكومات الانتقالية في ليبيا واليمن للسيطرة على الميليشيات المسلحة
والجماعات الإرهابية.


وبعد سقوط الرئيس حسني مبارك، أجرت مصر الانتخابات التي أوصلت الإخوان
المسلمين إلى السلطة، جنباً إلى جنب مع اندلاع أعمال العنف ضد الأقلية
المسيحية.





"إرثٌ مرّ"




اعتمد الحكام المستبدون مثل حسني مبارك في مصر أو معمر القذافي في
ليبيا،على سياسة التلاعب بـ "التوترات الطائفية والقبلية لتعزيز قوتهم"،
وفقاً لما قاله فواز جرجس، مدير مركز الشرق الأوسط في كلية لندن للاقتصاد.


واضاف "لقد تركوا وراءهم إرثاً مريراً سيستغرق جهداً هائلاً من جانب
الحكومات التي تمر بمرحلة انتقالية للبدء في عملية بناء المؤسسات، والتعامل
مع الفقر المدقع وخلق قطاع خاص تنافسي".


عقدت تونس أول انتخابات حرة في أكتوبر 2011، التي أسفرت عن تشكيل حكومة
ائتلافية بقيادة حزب النهضة الإسلامي المحافظ الذي يتوجب عليه الآن وضع
دستور جديد ومعالجة الاهتمامات الاجتماعية والاقتصادية للسكان في تونس بشكل
عاجل.


في هذا السياق، يقول جرجس: "إن هناك نحو 50 في المئة من الشباب العاطلين عن العمل في تونس، وتكاد لا تكون هناك أية مؤسسات".


في 9 نيسان، هاجمت الشرطة المتظاهرين وأطلقت الغاز المسيل للدموع بينما
كانوا يحاولون الفرار، خلال احتجاجات في العاصمة تونس تكريماً ليوم الشهيد
الذي يصادف عام 1938 عندما فتح الاستعماريون الفرنسيون النار على
المتظاهرين، الذين احتشدوا للدعوة إلى وضع دستور في ذلك الوقت.


لكن على الرغم من ذلك، تشير الصحيفة إلى أن العديد من المحللين يقولون إن تونس تتقدم على غيرها من بلدان الربيع العربي.


من جهته، يقول بول سالم، مدير في مركز كارنيغي للشرق الأوسط في بيروت: "لقد
تقدمت تونس خطوات واسعة في الانتخابات وقامت بتشكيل حكومة ائتلافية"،
مشيراً إلى أن مشاكلها في المديين المتوسط والطويل تكمن في الاقتصاد.


وأضاف: "أن الناس لديهم ديمقراطية، وهذا شيء جيد. لكن في نهاية المطاف، ثار
معظم الناس لأنهم أرادوا وظائف، ومن الصعب بما فيه الكفاية في أوروبا خلق
فرص عمل، ناهيك في تونس".





[b]اليمن يفقد السيطرة





اعتبرت الـ "واشنطن تايمز" أن الوضع العام في اليمن، الذي يشهد اضطرابات
منذ بدء الاحتجاجات في مطلع العام 2011، يتجه من سيء إلى أسوأ. في شباط
(فبراير) الماضي، تنحى الرئيس اليمني علي عبد الله صالح عن منصبه رسمياً
بعد 33 عاماً في السلطة.


وكان عبد ربه منصور هادي، نائب الرئيس السابق، المرشح الوحيد في الانتخابات
الرئاسية، وعد بإجراء إصلاحات جوهرية، لكنّ اليمنيين يشتكون من أن الكثير
من أقارب صالح أو الموالين له ما زالوا في السلطة، والحكومة ويشغرون مناصب
رفيعة.


في هذا السياق، يقول سالم إن اليمن يعاني من مشاكل، تفوق مسألة المرحلة
الإنتقالية المحدودة"، معتبراً أن هذه الخطوة ليست سوى مجرد مناورة لإبقاء
الأشياء كما هي، أو ربما أسوأ مما كانت عليه في السابق.


وأضاف: "لكن عملية الانتقال ليست سوى جزء من القصة. مهما حدث في اليمن لن
يكون جيداً أو ايجابياً لأن هذه البلاد تنهار والإقتصاد في أسوأ حالاته،
كما أن الدولة لا تملك الموارد اللازمة لتكون دولة كاملة".


ويقول محللون إن الحكومة اليمنية فقدت السيطرة على العديد من مناطق البلاد،
الأمر الذي سمح للجماعات الإرهابية الصاعدة مثل تنظيم القاعدة، بتحقيق
تقدم في ساحاتها.





[b]القتال في ليبيا لم يتوقف





في هذه الأثناء، تستمر الميليشيات في ليبيا بمحاربة بعضها البعض، في حين أن
المجلس الوطني الانتقالي يندفع لإجراء انتخابات في أعقاب وفاة الدكتاتور
السابق معمر القذافي في تشرين الاول (أكتوبر).


ونقلت الصحيفة عن جرجس قوله: "ما لديك هو دولة تفتقر إلى المؤسسات، والآن
تكتظ المناطق والقبائل والميليشيات التي تقاتل في ما بينها للتنافس على
غنائم الحرب الاجتماعية والاقتصادية والعسكرية، فالجميع ضد الجميع".


وأضاف: "على النقيض من تونس ومصر، عملية بناء الدولة في ليبيا ستكون خطرة
جداً وطويلة الأمد. وعلى الرغم من أن النخبة الحاكمة الجديدة نجحت في خلق
سلطة مركزية، إلا أنني أتخوف من أن الأمور يمكن أن تخرج بسهولة عن نطاق
السيطرة وتنحدر نحو الفوضى".


ويشير المحللون إلى أن التحدي الذي تواجهه ليبيا هو إقامة نظام ديمقراطي
مستقر، فيقول سالم: "مشكلتهم الرئيسية الآن هي أن هذه البلاد في أيدي
المتمردين المسلحين والجماعات المسلحة"، مضيفاً: "أعتقد أن ليبيا لن تنجح".


في الوقت الذي يسود فيه الإضطراب كل شيء في العالم العربي، وفي ظل الحال
الشعبية العامة من عدم الرضا، يقول محللون إن الأمر سيستغرق وقتاً أطول
بالنسبة للعالم العربي ليشهد مرحلة من الهدوء.


وختم جرجس بالقول: "إن هناك الكثير من التحديات ولا بد من الانتظار إلى أن ينقشع الغبار، حتى نشهد ولادة عالم جديد أمام أعيننا".














[/b][/b][/b]
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
عبد الحافظ المسوري

avatar

عدد المساهمات : 10
تاريخ التسجيل : 15/04/2012

مُساهمةموضوع: رد: دول "الربيع العربي" في حالة غليان جديدة    الإثنين أبريل 30, 2012 1:43 pm


مشكووووووووووووووووووور
ومازالت الثورة مستمرة
أن شاء الله



Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Like a Star @ heaven Basketball
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
دول "الربيع العربي" في حالة غليان جديدة
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
عشاق الشهادة :: الفئة الأولى :: قسم أخبار الثورة-
انتقل الى: